RIFNOW.COM - هذا ما دعت إليه الأغلبية الحكومية بخصوص " 20 يوليوز" بالحسيمة
الرئيسية | أخـــبار | هذا ما دعت إليه الأغلبية الحكومية بخصوص " 20 يوليوز" بالحسيمة

هذا ما دعت إليه الأغلبية الحكومية بخصوص " 20 يوليوز" بالحسيمة

هذا ما دعت إليه الأغلبية الحكومية بخصوص " 20 يوليوز" بالحسيمة

 

ريفناو:متابعة

دعت أحزاب الأغلبية الحكومية، المواطنات والمواطنين بإقليم الحسيمة إلى التفاعل الإيجابي مع القرار القاضي بعدم السماح بالتظاهر يوم 20 يوليوز الجاري، حفاظا على أجواء الهدوء وعلى مستلزمات النظام العام.

وأكدت أحزاب الأغلبية، في بلاغ صدر عقب اجتماع عقدته، أمس الثلاثاء، برئاسة رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وخصص لتدارس عدد من التطورات الوطنية ومستجدات العمل الحكومي، على ” ضرورة السعي الصادق من أجل الإسهام في توفير أجواء التهدئة الكفيلة ببلورة الأوراش الإصلاحية والتنموية المختلفة، وتسريع وتيرة إنجازها، والاستجابة للمطالب المشروعة للمواطنات والمواطنين”.

كما دعت أحزاب الأغلبية الحكومية، حسب المصدر ذاته، الجميع إلى "استيعاب هذا التوجه والانخراط فيه بإيجابية، وبما يعزز احترام مقتضيات دولة الحق والقانون، والحيلولة دون أي تصعيد لما قد يكون له من انعكاسات على ساكنة الحسيمة واقتصادها المحلي".

وأبرز البلاغ أن أحزاب الأغلبية الحكومية نوهت بمبادرة الحكومة للقيام بزيارات عمل ميدانية إلى مختلف جهات المملكة، وذلك بهدف التواصل عن قرب مع مختلف الفاعلين الجهويين والمحليين، لتوفير أجواء التعبئة المطلوبة الكفيلة بتمكين الحكومة من بلورة المشاريع التنموية جهويا ومحليا.

وأشار إلى أن أحزاب الأغلبية تدارست أيضا مشروع الميثاق المنظم لعملها والعلاقات بين مكوناتها، وتم اعتماده في أفق التوقيع عليه خلال لقاء عمومي سيتم الإعلان عنه قريبا. 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (1)


2017-07-19 23:50:06
?
de quel gouvernement s'agit il
رد مقبول مرفوض
0
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع"ريفناو"
من شروط النشر: أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال ، عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات ، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.


استطلاع الرأي

هل أنت مع استمرار الأشكال الاحتجاجية بالحسيمة والنواحي؟؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

آراء حرة