RIFNOW.COM - مجلس جهة تازة الحسيمة تاونات يستقبل وفدا تربويا من إسبانيا
الرئيسية | تقــارير | مجلس جهة تازة الحسيمة تاونات يستقبل وفدا تربويا من إسبانيا

مجلس جهة تازة الحسيمة تاونات يستقبل وفدا تربويا من إسبانيا

مجلس جهة تازة الحسيمة تاونات يستقبل وفدا تربويا من إسبانيا

 

     بمقر الجهة استقبل الدكتور محمد بودرا صباح يوم الجمعة 24 أكتوبر الحالي ، وفدا إسبانيا يضم مجموعة من الأساتذة والأطر التربوية  تتقدمهم المنسقة العامة للتعاون الدولي الإسباني بالمغرب السيدة كريستينا ساليناس رفقة منسق حركة من أجل السلام الإسبانية السيد مانويل لورينسو بحضور السيد بلوقي نورالدين المقرر العام لميزانية الجهة والسيد عبد الله بودرة الكاتب العام للجهة وأطر المجلس الجهوي.

    السيد رئيس الجهة وبعد ترحيبه بضيوفه الإسبان وبالأخص بالسيدة المنسقة العامة للتعاون الدولي الإسباني بالمغرب ، أشاد بمستوى العلاقات التي تجمع المغرب بإسبانيا والتي تعكس الروابط التاريخية والثقافية المتينة بين الطرفين ومنوها  بالمشاريع التنموية المنجزة بالمغرب في إطار برامج التعاون الدولي الإسباني المغربي ومستحضرا أهمية التعليم والشباب في التنمية وكذا مجهودات البلدين في بناء الحضارة الإنسانية وإرساء ثقافة التعاون والحوار بين الشعوب. كما استحضر السيد الرئيس بالمناسبة  فضل جلالة الملك على   منطقة الريف  التي استفادت  من مشاريع ملكية تنموية   خلال العشرية الأخيرة . مشيرا إلى المؤهلات الطبيعية والفلاحية والسياحية  المتنوعة التي تزخر بها الجهة  لاسيما منتزهاتها الوطنية وخليج الحسيمة الذي حاز مؤخرا على  العضوية في نادي أجمل خلجان العالم ، وأن مدينة الحسيمة نظمت مؤخرا أسبوع البحر الذي عرف عدة أنشطة ومسابقات بحرية شارك فيها أشقاء إسبان من مدينة مالقا.كما أضاف أن الحسيمة شاهدة على مظاهر التعايش الأخوي بين الإسبان والمغاربة خاصة وأن قدماء ساكنة الحسيمة من الإسبان تربطهم بالمنطقة روابط تاريخية وثقافية وهم  في اتصال مستمر مع ذكرياتهم واصدقائهم في الحسيمة ، ولعل التوأمة القائمة بين مدينة الحسيمة ومدينة ألمونيكار تعكس التاريخ المشترك وثقافة التعايش الأخوي بين الطرفين، مختتما كلمته بالتأكيد على ضرورة دعم واستمرار التعاون الثنائي خدمة لصالح شعوب البلدين.

    المتحدثة باسم الوفد الإسباني السيدة كريستينا ساليناس منسقة التعاون الدولي الإسباني بالمغرب ، بدورها عبرت عن سعادة الوفد بتواجده بالحسيمة وارتياحه بمستوى كرم الضيافة وحسن الاستقبال ، مشيدة بدور السيد رئيس الجهة في دعم مشاريع التعاون بين الطرفين والتي همت عدة مجالات خاصة بمدن الشمال كالنهوض بأوضاع المرأة القروية والسياحة القروية والفلاحة والتنمية ، هذا التعاون الثنائي الذي يجب الدفع به إلى الأمام بحكم الروابط المتينة التي تجمع البلدين ومؤكدة أن جهة تازة الحسيمة تاونات بحكم مؤهلاتها المتنوعة تستأثر باهتمام برامج التعاون الدولي الإسباني ومبدية الاستعداد لتبادل   الخبرات والتجارب لفائدة التنمية بالمنطقة.

    السيد مانويل لورنسو منسق حركة من أجل السلام المكلفة بتنفيذ عدة مشاريع التعاون الدولي الإسباني بالمغرب ، وقف عند أهم المشاريع المنجزة في هذا الإطار مستحضرا الأوقات العصيبة خلال الزلزال الذي ضرب الحسيمة في 2004 ومنوها بالتغير الإيجابي والتطور المهم الذي عرفته المنطقة بعد هذه الكارثة وبالاهتمام المتزايد لبرامج التعاون الدولي الإسباني بالمنطقة خلال السنين الأخيرة والتي تستهدف النهوض بالتنمية المحلية.

   وتجدر الإشارة إلى أن الوفد الإسباني المكون من أساتذة حصلوا على الجائزة الوطنية الإسبانية للتربية على التنمية في نسختها السادسة ، حل بالحسيمة في زيارة تفقدية للمناطق المستهدفة من قبل مشاريع التعاون الدولي الإسباني بالمغرب  وكذلك عقد لقاءات مع الشركاء  المكلفين بتنفيذ هذه المشاريع والجمعيات والتعاونيات والمنظمات المستفيدة.       

  تقرير إخباري

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0)

المجموع: | عرض:

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع"ريفناو"
من شروط النشر: أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال ، عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات ، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

استطلاع الرأي

هل أنت مع استمرار الأشكال الاحتجاجية بالحسيمة والنواحي؟؟

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

آراء حرة